مقالات

بعض المصنفات في فضائل المسجد الأقصى
بعض المصنفات في فضائل المسجد الأقصى

 بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على نبينا محمد

وعلى آله وصحبه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين

 

 

إنجاز: يوسف أزهار*

صنف العلماء في فضائل البلدان عامة، وفي فضائل البلدان المقدسة: مكة والمدينة والقدس خاصة المؤلفات الكثيرة، ومن ضمنها المساجد الثلاثة: المسجد الحرام، والمسجد النبوي، والمسجد الأقصى.

وقد تتبع جماعة من المعاصرين المؤلفات في فضائل المسجد الأقصى فجمعوها في كتب بيبليوغرافية من أمثال:

مخطوطات فضائل بيت المقدس دراسة وبيبلوغرافيا لكامل العسلي[1].

فضائل بيت المقدس في مخطوطات عربية قديمة -دراسة تحليلية ونصوص مختارة- لمحمود إبراهيم[2].

معجم ما ألف في فضائل وتاريخ المسجد الأقصى والقدس وفلسطين ومدنها من القرن الثالث الهجري إلى نكبة فلسطين سنة 1367هـ-1948م لشهاب الله بهادر[3].

كتب فضائل بيت المقدس في العصرين الأيوبي والمملوكي لآمنة سليمان محمد البدوي[4].

وأريد من هذا المقال إيراد بعض ما طبع من مؤلفات فضائل المسجد الأقصى؛ إذ نقل فيها مصنفوها الآيات والأحاديث التي جاءت في فضل أولى القبلتين: المسجد الأقصى، وهذه بعض المؤلفات في الباب مرتبة على سنوات وفيات مؤلفيها:

فضائل بيت المقدس أو فضائل البيت المقدس لأبي بكر محمد بن أحمد الواسطي المقدسي، من رجال أوائل القرن الخامس الهجري[5].

فضائل القدس لأبي الفرج عبد الرحمن بن علي بن محمد الجوزي القرشي البغدادي، المتوفى عام (597)[6].

مفتاح المقاصد ومصباح المراصد في زيارة بيت المقدس لجمال الدين أبي محمد عبد الرحيم بن علي بن إسحاق بن شيت الإسنائي القرشي، المتوفى عام (625 هـ)[7].

فضائل بيت المقدس لضياء الدين أبي عبد الله محمد بن عبد الواحد بن أحمد الجماعيلي ثم المقدسي، المتوفى عام (643هـ)[8].

باعث النفوس إلى زيارة القدس المحروس لبرهان الدين أبي إسحاق إبراهيم بن عبد الرحمن ابن الفركاح الفزاري، المتوفى عام (726هـ)[9].

تحصيل الأنس لزائر القدس لجمال الدين أبي محمد عبد الله بن يوسف بن عبد الله ابن هشام الأنصاري المصري، المتوفى عام (761هـ)[10].

الروض المغرس في فضائل بيت المقدس لتاج الدين أبي نصر عبد الوهاب بن عمر بن الحسين الحسيني الدمشقي، المتوفى عام (875هـ)[11].

إتحاف الأخصا بفضائل المسجد الأقصى لشمس الدين أبي عبد الله محمد بن أحمد بن علي بن عبد الخالق المنهاجي السيوطي، المتوفى عام (880هـ)[12].

المستقصى في فضائل زيارات المسجد الأقصى لناصر الدين محمد بن خضر العلمي المقدسي الرومي، المتوفي في حدود (952هـ )[13].

حسن الاستقصا لما صح وثبت في المسجد الأقصى لمحمد بن محمد التافلاتي المغربي الأزهرى الخلوتى، المتوفى عام (1191هـ)[14].

هذه بعض المصنفات في فضائل المسجد الأقصى المطبوعة، منها ما رجعت إليها، ومنها ما نقلت معلومات عن طبعاتها في الكتب الببليوغرافية في الباب، التي أشرت إليها في مستهل المقال.

 *****************

جريدة المراجع

1- الأعلام (قاموس تراجم لاشهر الرجال والنساء من العرب والمستعربين والمستشرقين) لخير الدين الزركلي، دار العلم للملايين، بيروت، الطبعة: الخامسة عشرة، 2002.

2- تحصيل الأنس لزائر القدس لجمال الدين أبي محمد عبد الله بن يوسف بن عبد الله ابن هشام الأنصاري المصري، تحقيق: عيسى القدومي، خالد نواصره، منشورات مركز بيت المقدس للدراسات التوثيقية، قبرص، 1431 /2010.

3- فضائل القدس لأبي الفرج عبد الرحمن بن علي بن محمد الجوزي القرشي البغدادي، تحقيق: جبرائيل جبور، دار الآفاق الجديدة، بيروت، الطبعة الثانية: 1400 /1980.

4- فضائل بيت المقدس في مخطوطات عربية قديمة -دراسة تحليلية ونصوص مختارة- لمحمود إبراهيم، منشورات معهد المخطوطات العربية، المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم، الكويت، الطبعة الأولى: 1406 /1985.

5- فضائل بيت المقدس لضياء الدين أبي عبد الله محمد بن عبد الواحد بن أحمد الجماعيلي ثم المقدسي، تحقيق: محمد مطيع الحافظ، دار الفكر، دمشق، الطبعة الأولى: 1405.

6- كتب فضائل بيت المقدس في العصرين الأيوبي والمملوكي لآمنة سليمان محمد البدوي، مجلة الجامعة الإسلامية للبحوث الإنسانية، الأردن، المجلد 21، العدد الثاني، يونيو 2013.

7- معجم المؤلفين لعمر رضا كحالة، مؤسسة الرسالة، بيروت، الطبعة الأولى: 1436 /2015.

8- مفتاح المقاصد ومصباح المراصد في زيارة بيت المقدس لجمال الدين أبي محمد عبد الرحيم بن علي بن إسحاق بن شيت الإسنائي القرشي، تحقيق: حاتم عبد اللطيف داود، رسالة ماجستير، جامعة النجاح الوطنية، فلسطين، 2008.

 

هوامش المقال:

*************

[1]) من منشورات مجمع اللغة العربية الأردني، دار البشير، عمان، 1401 /1981.

[2]) من منشورات معهد المخطوطات العربية، الكويت، الطبعة الأولى: 1406 /1985، وأورد فيها جملة مقتطفة من المخطوطات محققة.

[3]) من منشورات مركز جمعة الماجد للثقافة والتراث، الإمارات، الطبعة الأولى: 1430 /2009.

[4]) مجلة الجامعة الإسلامية للبحوث الإنسانية، الأردن، المجلد 21، ص: 295_314، العدد الثاني، يونيو 2013.

[5]) حققه: إسحاق حسون، معهد الدراسات الآسيوية والإفريقية، الجامعة العبرية، القدس، عام 1979، ثم بتحقيق: محمد زينهم، محمد عزب، دار المعارف، القاهرة، 2001، ثم بتحقيق: عمرو بن عبدالعظيم الحويني، منشورات مركز بيت المقدس للدراسات التوثيقية، قبرص، 2010، وتنظر لمحة عن المؤلف في معجم ما ألف في فضائل وتاريخ المسجد الأقصى والقدس وفلسطين ومدنها من القرن الثالث الهجري إلى نكبة فلسطين سنة 1367هـ-1948م لشهاب الله بهادر (ص: 33).

[6]) حققه جبرائيل جبور، دار الآفاق الجديدة، بيروت، الطبعة الثانية: 1400 /1980، وتنظر ترجمة المؤلف في مقدمة التحقيق ص: 17_58.

[7]) حققه: حاتم عبد اللطيف داود، رسالة ماجستير، جامعة النجاح الوطنية، فلسطين، 2008، وتنظر ترجمة المؤلف في مقدمة التحقيق ص: 11_47.

[8]) وهو الجزء الثاني من فضائل الشام، طبع مستقلا بتحقيق: محمد مطيع الحافظ، دار الفكر، دمشق، الطبعة الأولى: 1405، وتنظر ترجمة المؤلف في مقدمة التحقيق (ص: 9_24).

[9]) حققه: تشارلز ماثيوز ونشر، مجلة الدراسات الشرقية الفلسطينية، المجلد 14 عام: 1934، والمجلد 15 عام: 1935، ثم بتحقيق: عبد الحميد صالح حمدان، مكتبة المدبولي، 2003، ثم بتحقيق: أحمد عبد الباسط حامد، أحمد عبد الستار عبد الحليم، نجوى مصطفى كامل، مطبعة دار الكتب والوثائق القومية، القاهرة، 1426 /2005، وتنظر ترجمة المؤلف في الأعلام للزركلي (1 /45).

[10]) حققه: عيسى القدومي، خالد نواصره، منشورات مركز بيت المقدس للدراسات التوثيقية، قبرص، 1431/2010، وتنظر ترجمة المؤلف في مقدمة التحقيق ص: 77_79.

[11]) حققه: عبد الله بن عبد العزيز الشبراوي، دار الشائر الإسلامية، بيروت، الطبعة الأولى:  2011، وتنظر ترجمة المؤلف في معجم المؤلفين لكحالة (2 /344).

[12]) حقق جزء منه الدنماركي لمنغ، ونشر جيمس رينولدز في لندن عام 1836، وطبع بتحقيق: أحمد رمضان، الهيئة المصرية للكتاب، 1982، وتنظر ترجمة المؤلف في مقدمة نشرة أحمد رمضان 1 /19_25.

[13]) حققه: مشهور حبازي، دار الجندي للنشر والتوزيع، القدس، 2012، وتنظر ترجمة المؤلف في معجم المؤلفين لكحالة (3 /275).

[14]) حققه: محمد خالد كلاب، دار البشائر الإسلامية، بيروت، 1438، ونشر في مجلة المعيار، كلية الإمام مالك للشريعة والقانون، الإمارات، العدد: 5، 2016، وتنظر ترجمة المؤلف في الأعلام للزركلي (7 /69).

*راجعت المقال الباحثة: خديجة أبوري



: الإسم
: البريد الإلكتروني
* : التعليق
 
التعليقات الموجودة لا تعبر عن رأي الرابطة وإنما تعبر عن رأي أصحابها
اقرأ أيضا

المصنفات في فضائل المسجد النبوي «جرد بيبلوغرافي

المصنفات في فضائل المسجد النبوي «جرد بيبلوغرافي

اهتم العلماء بالتأليف في فضائل الأمكنة والبقاع، وجمع وإيراد ما ذُكر حولها من الآيات القرآنية، والأحاديث النبوية التي تبين ذلك،  ومن الأمكنة التي خُصَّت فضائلها بالتأليف: فضائل المسجد النبوي، فمنهم من ألف في فضائل المدينة عامة وجعل فضائل المسجد النبوي بابا من أبوابه، ومنهم من ألف في فضائل الحرمين أو فضائل المساجد الثلاثة، وقل حسب علمي من أفرد المسجد النبوي بالتصنيف....

بعض معاني وأهداف الهجرة النبوية

بعض معاني وأهداف الهجرة النبوية

لم تكن هجرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم في سبيل الله بدعا، بل هي سنة قديمة في حياة الرسل لإيجاد وسط سليم لنشر التوحيد، وتقبله والاستجابة له، والذود عنه، فهذا النبي محمد صلى الله عليه وسلم كان قد هاجر من مسقط رأسه مكة إلى المدينة المنورة من أجل ذات الهدف؛ ذلك أن بقاء النبي صلى الله عليه وسلم في أرض يلقى من أهلها الأذى ويتوعدونه بالقتل...

الهِجْرَةُ وَمَبْدَأُ التَّارِيخ الإِسْلامِي

الهِجْرَةُ وَمَبْدَأُ التَّارِيخ الإِسْلامِي

إن الهجرة مرحلة خطيرة فَارقية في تاريخ المسلمين؛ حيث فرَّقت بين مرحلتين حاسمتين : الجَاهلية والإسلام، فكانت الهجرة بذلك بمثابة وسَام شرف، وتَاج عز للمهاجرين الأولين من الصحابة الكرام رضوان الله عليهم، حيث أكد المولى سبحانه وتعالى هذا الفضل للمهاجرين في عدة آيات من كتابه العزيز، منها قوله تعالى: (وَالسَّابِقُونَ الْأَوَّلُونَ مِنَ الْمُهَاجِرِينَ وَالْأَنْصَارِ وَالَّذِينَ اتَّبَعُوهُمْ بِإِحْسَانٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي تَحْتَهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ)