مختار السيرة

مِنْ مُؤلَّفَات الأَنْدَلُسِيِّين فِي  فَضَائِل الصَّحَابَة وَمَنَاقِبِهم: -جرد بيبلوغرافي

مِنْ مُؤلَّفَات الأَنْدَلُسِيِّين فِي فَضَائِل الصَّحَابَة وَمَنَاقِبِهم: -جرد بيبلوغرافي

ومن خلال هذه التَّزكية الربَّانية للصحابة الكرام ، فإنَّ النبي صلى الله عليه وسلم بدوره قد أفصَح عن هذا الحُب الكبير للصحابة رضوان الله عليهم، وأنزلهم  المنزلة الرَّفيعة عنده، فأوصى بهم، ودعا إلى توقيرهم...

مَا أُلِّف فِي فِقْه السِّيرة النَّبَويّة

مَا أُلِّف فِي فِقْه السِّيرة النَّبَويّة

ظهر الإتجاه الفقهي في السيرة النبوية حين أخذت تتعالى بعض الأصوات في العالم الإسلامي داعية إلى النهوض الحضاري في مواجهة الغزو الفكري الغربي،  وذلك باستثارة عواطف المسلمين ووعيهم بذاتهم أولا، ثم إعادة النظر في المرتكزات الفكرية والعقدية وتأصيلها ثانيا، ثم استندوا على دراسة الرصيد التاريخي الضخم للمسلمين، حيث تُمثل السيرة النبوية إحدى أهم لبناته

التربية الإبداعية في ضوء السيرة النبوية

التربية الإبداعية في ضوء السيرة النبوية

لقد راعى المعلم الأول -محمد صلى الله عليه وسلم- في سيرته العطرة كل جوانب الإبداع في تربية صحابته وفق أساليب متعددة، فحفَّز جوانب الإبداع الإيجابي في شخصيتهم، وأذكى روح التنافس بينهم المنضبط بضوابط الشرع، فما حفر الخندق في غزوة الخندق إلا فكرة إبداعية من الصحابي الجليل سلمان الفارسي رضي الله عنه

بر الوالدين  في السنة النبوية: تعريفه – فوائده  - وسائله

بر الوالدين في السنة النبوية: تعريفه – فوائده - وسائله

لقد عظَّمَ الإسلامُ حقَّ الوالدين من خلال الحث على البر بهما، وقرنَ حقَّهما بحقِّ اللهِ تعالى، فقالَ تعالى: ﴿واعبدوا الله ولا تشركوا به شيئا وبالوالدين إحسانا﴾...

أَزْوَاجُ النَّبِي صَلى الله عَليه وَسَلَّم

أَزْوَاجُ النَّبِي صَلى الله عَليه وَسَلَّم

الحمد لله الذي جعل الليل والنهار آيتين لمن أراد أن يتذكر أو يخشى، وجعل مِرقاة الصعود لمرضاته العمل الصالح الذي يُجْزَى عليه يوم القيامة الجزاء الأوفى، وجعل شُكر نعمه سبيلا للزيادة والحُسنى، ومن هذه النعم الجليلة التي منَّ الله تعالى بها على العالمين أن خلقه من  زوجين الذكر والأنثى

الدَّعْوةُ الإِسْلامِية بَيْنَ العَهْد المَكِّي وَالمَدَني: خَصَائِصٌ وَمُمَيِّزَات

الدَّعْوةُ الإِسْلامِية بَيْنَ العَهْد المَكِّي وَالمَدَني: خَصَائِصٌ وَمُمَيِّزَات

الحَمْدُ لله الَّذي أَنْعَم فَأَزْجَل العَطَاء وتَكَرَّم، وبَعث نبياً بلِسَانٍ عَربي مُبين فَأفْحَم، وسَخَّر لَه أصْحَاباً يَحُوطونه بُكل مُرْهَفٍ مُصَمْصَم،   فكانت دعوته في مكة تَسْرِي في الوِجْدَان كالنُّور الأَقْوَم، فانبرى صناديدِ قُريشٍ يدفعون هذا الحق بكل ما أتوه من قوة، وهُم فِي قَرَارة أَنْفُسِهم يَعْلَمُون صِدْقَ النَّبي الأَعْظَم

نبّوة مُحَمَّد صَلَّى الله عَلَيْه وَسَلَّم فَي الُكُتب السَّمَاوية

نبّوة مُحَمَّد صَلَّى الله عَلَيْه وَسَلَّم فَي الُكُتب السَّمَاوية

الحمد لله الذي أنزل القرآن بالحق تِبْيانًا لكل شيء وتفصيلا للآيات البَاهرات، وأظهر صِدق نبوة المصطفى الأمين بالدلائل النَّيّرات، وأفْصح عن صِدق دلائله في الكتب السابقة بأوضح البراهين والحُجج الوَاضحات، وأودع اسمه الأمين في الزَّبور والتَّوراة والإنجيل والقرآن بأوضح العبارات...

عناية علماء الغرب الإسلامي بالتأليف في نسبه الشريف صلى الله عليه وسلم

عناية علماء الغرب الإسلامي بالتأليف في نسبه الشريف صلى الله عليه وسلم

الحمد لله الذي خلق الخلق وبعث فيهم نبيا فبوأه المقام الرفيع، فلا يُدانيه في شرف المنزلة شريفٌ ولا وضِيع، واختار أصلابه من نِكاح صحيح لا من سِفاح، آباؤه وأجداده سادات  الناس، حازوا الفضائل والمكارم  كابرًا عن كابر، فأبوه عبد الله أحسن الرجال في مكة طلعة...

1
اقرأ أيضا

ملامح التربية الأسرية في ضوء السيرة النبوية

ملامح التربية الأسرية في ضوء السيرة النبوية

إنّ السيرة النبوية تشكل مقياسا إسلاميا للقيم والمبادئ والمعتقدات الإسلامية بشكله النقي الأصيل، ومجالا خصبا للتنمية الدينية وغرس الأخلاق الفاضلة والقيم النبيلة في نفوس الفرد والأسرة والمجتمع؛ لأنها تروي سيرة وحياة النبي صلى الله عليه وسلم التي يقتدى بها على مر الزمن...

من فوائد دراسة الشمائل النبوية

من فوائد دراسة الشمائل النبوية

لقد خص الله تعالى رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم بجميع مناحي العظمة الإنسانية، في ذاته وشمائله وجميع أحواله فوهبه من كمال الخِلقة، والخُلق ما بلغ به حدّ العظمة حتى أثنى عليه الله سبحانه بقوله: (وإنك لعلى خلق عظيم)

حَدِيثُ الإِفْك: دُرُوسٌ وَ عِبَر

حَدِيثُ الإِفْك: دُرُوسٌ وَ عِبَر

لايشك عاقل أن أعداء الأمة حين يفشلون في المواجهة المباشرة مع صاحب الحق؛ فإنهم يلجؤون إلى أقصر الطرق، وأحط الأساليب دناءة وخسة في تاريخ الإنسانية، فيتهمونه في أعز ما يملك، ألا وهو شرفه وعرضه، ظنا منهم أنه بذلك المسلك الوضيع، والنهج الحقير قد يهدمون البناء